الاثنين، 29 أكتوبر، 2012

فداء عيتاني: مغامر آخر يستحق الإحترام #FREEFIDAA



للأصوات التي تنعق، التي لا تعرف سوى الحياة على الجثث، للطفيليات التي تنتشر بيننا وتعيش على لحمنا الحي، أين كنتم يوما كنا، جميعا على إختلافنا، تحت الرصاص والصواريخ، أين كنتم يوم كنا، على إختلافنا، بعيدين عن اولادنا وعائلاتنا وبيوتنا، يوم كنا لا نبالي اوقعنا على الموت ام وقع الموت علينا، فقط، لننقل الحقيقة لكم، انتم القاعدين في بيوتكم، خلف شاشة تلفازكم، ربما تحتسون القهوة، او تشربون النرجيلة، فيما نحن بين الحياة الموت.

نحن ثلة من المغامرين، احدنا يذهب إلى هنا، والآخر إلى هناك، تعرفنا الجبهات، ويعرفنا المقاتلون، حتى مظاريف الرصاص تعرفنا، سمتنا الظروف بالمراسلين الحربيين، اقرب المقربين إلينا يسمونا بالمجانين، أي حقيقة هذه التي تستأهل ان تموت لأجلها؟ تقول زوجة او أم...أي مهنة هذه المجبولة بالخطر والخوف ورائحة الموت ؟!! يردد أب أو اخ...الحقيقة تساوي الحياة، هي الإجابة الموحدة، ننسى الجميع لكي نكون في الخطوط الأمامية، ننسى ان في الوطن من يضع يده على قلبه، يرتفع ضغطه مع كل قذيفة تسقط خلفنا، ويقترب من الجلطة إقتراب الرصاصة من خوذنا ودروعنا.
كثر يشاهدوننا، لكن الكل يريدنا على ذوقه، يريدنا مفصلين على قياسه، وإن قلنا ما قد يزعجه او يختلف مع آرائه، الفايسبوك والتويتر وباقي فصائل الإعلام الإلكتروني حاضرة، يشتمنا ويسبنا وينتهك أعراضنا، كيف لا وكلامنا لم يناسب قائمة الأفكار التي وضعها وإستعبدنا بها. هكذا فجأة دون مقدمات نتحول إلى مرتشين وأتباع محاور، وفداء عيتاني خير مثال. فجأة تختفي الذاكرة، ينسى من هم الآن على الجهة المقابلة لفداء، كيف دافع عنهم وكيف تبنى أفكارهم وكيف وقف في وجه اقرب الناس إليه، كرمى لأفكارهم التي تبناها واعتقد بها. فداء لم يتغير، الظروف تغيرت، المشهد تغير، وما دفعه للتعاطف معكم دفعه للتعاطف مع غيركم، بغض النظر اكان على حق ام لا.
لفداء ولي ولغيرنا الحق في الوصول إلى الخلاصات التي نعتقد بها، لنا كامل الحق في الإقتناع وعدم الإقتناع بما تعتقدون، لا يفرض أحدنا عليكم رأيه، أيا كان هذا الرأي، ولغا نطلب منكم ان تجارونا في إستنتاجاتنا، لكن بالله عليكم، نستحلفكم بكل الأبنياء والقديسين والكتب وبيوت الله و من منكم لا يؤمن بالله فنستحلفكم بأولادكم ونسائكم وأهلكم، نستحلفكم ان تعتقونا من عبودية إعجابكم وتتركوا لنا حرية ابداء الرأي دون ان تمسحوا بنا الأرض.

الأحد، 28 أكتوبر، 2012

#ِABOUHASHEMDEBATES ما هو آخر كتاب قرأته؟

هل قرأت كتابا مؤخرا، هل هو سياسي، ام ادبي؟ شارك معنا اليوم في حوارات كشكول ابو هاشم حول القراءة ، ويرجى وضع الهاشتاغ الخاص بالحوار #abouhashemdebates


الثلاثاء، 23 أكتوبر، 2012

خطأ نديم قطيش وخطايانا

لا اعرف نديم قطيش ولا ادري ان كنا سنتعارف يوما، وللأمانة لست معجبا بأسلوبه في التقديم أو الخطابة، بل أني كما الكثير من اللبنانيين انزعجت من خطبته الأخيرة التي لا يبدو أننا سنخرج في القريب العاجل أو حتى الآجل من ارتداداتها، لكن هنا وهنا فقط ينتهي موقفي منه.
هو بخلاف ذلك إنسان مثلي مثله، له عائلة ولا ادري ان كان الله رزقه بابناء او بنات، يخاف عليهم كما اخاف، ويغضب اذا ما اصابهم سوء وان تعرض لهم احد بكلمة، وكما أني لا احب ان أرى زمرا من التواترة والفسابكة يزجون بعائلتي في نقدهم لي، فاني لا أرضى عليه ذلك.
قد يقول قائل انه هو من ذكر استشارته لزوجته قبل الدعوة لغزو السرايا الحكومية، ولأنه زج بها فعليه ان يحتمل، ان يحتمل نكاتا لم تتسع لها صفحات فايسبوك، ان يحتمل هاشتاغ على تويتر، ان يحتمل كل أنواع "الهضامة" اللبنانية التي ان تعرض لها أحدنا من صديق أو قريب لقطع به كل علاقة، ولوصلت إلى الضرب وربما أكثر.
نحن بصراحة شعوب لا تعرف كيف تختلف، وان قدر لها ان تختلف لا تعرف كيف تنظم خلافها، بصراحة أكثر نحن شعوب تحتاج لتربية سياسية اجتماعية، نتعلم فيها كيف لا نجعل من خصومها أعداء، ومن الذين نختلف معهم أشرارا، نتعلم كيف لا ندفع أولادنا وهم في زهرة العمر وريعان الطفولة لسؤالنا هل نحب هذا أو نكرهه، هل فلان معنا أم علينا.
قبل قرون من الزمن قال الإمام علي بن ابي طالب "احب حبيبك هونا ما عسى ان تبغضه يوما ما، وأبغض عدوك هونا ما عسى ان تحبه يوما ما".

الأربعاء، 17 أكتوبر، 2012

الى رئيس الجمهورية اللبنانية: وداعا ـ بقلم حسين نورالدين





كتب: حسين نورالدين

لا يجب ان يتفاجأ اللبنانيون المقاومون من مواقف رئيس الجمهورية ميشال سليمان فظاهرة الرئيس اميل لحود لا تتكرر،ومن انتخب سليمان بالتعديل الدستوري كان مدركا تماما لارتباطات الاخير وهو ما اتى به رئيسا "توافقيا" بالشكل.
آن الاوان ليقول كل فريق ما عنده فسليمان كشف اوراقه وكذلك فعل فريق الثامن من اذار ومعه الرئيس ميشال عون.
ان استراتيجية ضبابية في الدفاع عن لبنان تعتمد "تصدي العديسة الفردي" من قبل ضابط في الجيش اللبناني لخرق اسرائيلي لا تعد سوى سخافة في اللعبة العسكرية الدفاعية وفق ما يطرحه مؤيدو هذا الامر.وبالرغم من ان الرئيس سليمان لم يورد الموقعة بذاتها في ورقته المقدمة الى طاولة الحوار مؤخرا،الا ان من ينظر الى اسم المناورة (مع التحفظ) التي قام بها الجيش اللبناني يرى عمق ترسخ "العديسة" في عقل الرئيس سليمان المفترض انه عسكري.
اضافة الى الورقة الضبابية المقدمة التي فندها خير تفنيد الدكتور اسعد ابو خليل في احد مقالاته في جريدة الاخبار، تضاف مواقف الرئيس سليمان من سوريا ومطالبة الرئيس بشار الاسد الاتصال به لتوضيح القصف السوري للاراضي اللبنانية. ولا تقف التفافة سليمان عند هذا الحد ليعلن في جولته الى اميركا اللاتينية ان التفرقة لازمة بين سلاح المقاومة وسلاح حزب الله.
لنرى في الضفة المقابلة ماذا كان الرد بالتأكيد نام نائب الامين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم ملء عيونه عند سماع الرئيس سليمان فهو لم يجهز اغراضه للسفر والسلام على اصدقائه لانه لم يعد له مكان في استراتيجية سليمان.
وبوضوح شديد اشار الى ان سلاح حزب الله هو سلاح المقاومة بمعنى اخر لا داعي لضوضاء الرئيس سليمان ومن لف لفه للحديث عن مقاومة قادمة من الفضاء حررت لبنان وليتها لم تفعل ولا جميل لها سوى ان تقوم بتسليم سلاحها واراحتنا حتى نستطيع توقيع اتفاقية التطبيع والسلام مع اسرائيل التي تنتظر في الادراج.
وحتى لا يكون هناك التباس جاءت عملية اطلاق الطائرة "ايوب" والمقاومة تعرف جيدا قدرات الطائرة المجربة والتي تدرب عليها ضباط المقاومة في ايران وتعمل بالطاقة الشمسية. والمقاومة تعرف جيدا دفاعات العدو الجوية وان الطائرة ستسقط في مكان ما تعرف دائرته، ومع ذلك يبقى للعملية وقعها العملياتي وتوقيتها.
رسالة ايوب المهمة جاءت الى الداخل اللبناني بأن المقاومة لا تزال في موقعها تعمل وتثابر وهي لا تنتظر قرارا من احد فما من استراتيجية دفاعية تم التوصل اليها بعد ،واي محاولة لاسر المقاومة قبل ذلك الوقت هي غير قائمة.
المثير هو كلام سليمان مباشرة بعد تبني المقاومة لاطلاق الطائرة وارادة حصر القرار قبل اي تفاهم هذا ان كان المبدأ مقبولا اصلا. فهو تجاوز تهنئة المقاومين بالانجاز وتطرق الى تنفيذ القرار 1701 لافتا الى خروق اسرائيلية للسيادة اللبنانية.
في الوقت الذي لا تزال ارض لبنانية محتلة وسماء وبحر مخترقان يوميا يطلع رئيس الدولة ليناور ويتقاطع مع المطالب الغربية والاسرائيلية.
المقاومة حالة شعبية محتضنة بقوة من اهلها بالرغم من ادائها السياسي المتعثر احيانا لكنها المتفوقة دوما في الاستراتيجية. ومن هنا القول ان المقاومة باقية وسليمان سيغادر الحكم بخفي حنين.
حبذا لو تقال الامور كما هي : الجيش اللبناني هو امن داخلي غير قادر في اي يوم من الايام على مواجهة الاعتداءات الاسرائيلية وهو لا يملك ولم يملك يوما قرارا بالتصدي وهو من اوقف صواريخ للمقاومة في ظل احتدام حرب تموز 2006.
الكل يعلم وان لم يقولوها: ليس من نية لمواجهة الاعتداءات الاسرائيلية ولم تكن هناك من نية سوى من المقاومين،اما من هم في الحكم الفعلي فهدفهم الزحف نحو تل ابيب والايام ستشهد وان بعدت.


الخميس، 11 أكتوبر، 2012

حوارات أبو هاشم ـ الإعلام وتغطية الثورات


Tweet

للرفاق على فايسبوك وتويتر، الحوار كان مفيدا، ربما حصل بعض التوتر على تويتر، لكن شكرًا للتجاوب 
 كلو كذب بكذب نحن شاطرين بلحقد على بعض بس.
 far more than u expect, not everything but certainly most of the things
  I never said you needed permission, you're free to do as you like. I also have the right to voice my opinion.
  Because you see, we believe in a little thing called 'freedom'. You can Google it if you like.
  and I meant all media outlets when I called for not undermining anyone, so it's not the ones you mentioned only
  well you can block me or stop following me, because I am not going to ask Ur permission before posting any subject
  @MushuThaLohariwe are not here to undermine each other, or other news outlets, despite the fact we like them or not
   All the news stations are stupid, but al-Mayadeen and Addounia are just pure bullshit.
   What about Aljazeera. Oh,.. we still have minds and read multilingual News.!! Goebels would be happy
 أعجبتني تغطية إعلاميي الميادين في سوريا. سواء من خلال تسللهم مع الجيش الحر، او مرافقتهم للجيش السوري.
   I wanted to list it..but thought I might be too serious :p قناة الجماهيرية العظمي
 فالمحافظة علي النجاح يكمن في الاستمرار بنفس المنوال ..بنفس المهنية مع نفس الهدف.و لو كان هذا الهدف غير مقبول!!وعكسه الفشل ..
  عافاك كلام في الصميم، الله يقويك أخي
  I'm not familiar with Mayadeen, but man, Addounia is... wow. Can't handle watching it for more than 5 mins at a time.
 لا يوجد أعلام محايد في العالم، فمثلا أكثر القنوات ادعاء للحيادية والمهنية مثل CNN تحابي الإسرائيلي على حساب الفلسطيني
 بس البعض اكتر من الباقي. يعني كله مو متل بعضه
     الجزيرة الافضل رغم ان المهنيه نسبيه يحسب لها دعم ثوره ليبيا وسوريا والنظامان صديقا قطر
 الغربي ولكن طبعا مع التحفظ الشديد على كلمة المصداقية
 لا مصداقية للإعلام بعد اليوم... والله عبحتار وين بدي اسمع اخبار من يوم الربيع العربي ما بلش
  Oh,and if you don't mind, I'd like to nominate Russia Today and Press TV for the title of worst news outlets ever :p
 ربما فرانس هي الأفضل بينهم .. الميادين في نشرتها أقرب لخطاب النظام السوري..اما الجزيرة والعربية فحدث ولا حرج
  Yes, SkyNews did an epic job esp. when it came to Libya in gen. & Zawiya in particular. Kudos to AJA and Alaan, too.
 الجزيرة هي الأكثر موضوعية.. تعطي كل موضوع حجمه الحقيقي ولا تقدم خبر تظاهر عشر شبان على خبر استشهاد العشرات بل المئات أحيانا!
بحسب ردودكم الواضح أن ثقتكم بوسائل الاعلام تضعضعت بشكل كبير. السلاح الأقوى للإعلام هو المصداقية
 بعدك عبتحكيلي بالمهنية يا سيد علي...كل محطة بتغطي حسب أجندة الممولين
 مع مرور الوقت عم تتوضح الامور اكتر وتوجهات الاعلام اكتر.يمكن اولها كنا مندفعين للقنوات لكن شوي شوي صرنا نحس في اشي مش نظيف
 في نظري قناة الميادين ثم الاعلام الغربي ثم الاعلام الاسرائيلي. بامانة هذا رأيي
 اعتقد الاجنبي حاليا...لا ننسى الثورة البحرينية باعلامنا ما حد جاب سيرتها.اما الثورة السورية حدث ولا حرج.حتى اعلامنا ماجورللاسف
 BBc arabia ... kanet ten2ul 5abar ba3ed se3a me 7osolo.
 اعتقد فرانس ٢٤ ... هيهي :) قناة هادئة ! ... الميادين تحتاج تضبط موقعها وبثها المباشر التعبان !
 لا قصدي ان البعض بجي لك بها التعليق :)
 all have agendas you know ali and i know lol
  اوافق علاء في ان الفضائيات جميعها لم تتعامل مع الثورات بمهنية وانما من زاوية استغلال الخبر لصالح الدعاية والموقف
لكن لا بد أن هناك من كان اقل خطأً خلال التغطيات، طيب ليكن السؤال، أي إعلام هو أكثر مصداقية في تغطية الثورات، العربي أم الأجنبي ؟
 خخخخخ تبي الناس تقول الميادين ؟
 صحيح وانشئت للدفاع عن الثورة السورية!!! .... والجواب على سؤالك كل القنوات اخطئت في نقل الثورات ولم تلتزم المهنية.
 بالترتيب الزمني لنشأت المحطات الثلاث ج ، ع ، م
 لا أبدا وقد أوضحت ذلك في تغريدة سابقة، الميادين لم تكن حاضرة خلال الثورات الأولى
 الميادين لم تكن موجودة خلال الثورات الأولى
برأيكم خلال عامين من الثورات من هي القنوات الأكثر مهنية في التغطية، من ثورة  مرورا ب  و  و  و  الى  ؟

Al-Mayadeeen Feeds