السبت، 27 ديسمبر، 2008

نقطة نظام: في غزة الدم العربي أضحى ماء



مشهد الضاحية الجنوبية لبيروت يرسم في قلب قطاع غزة، صورة الشهداء والدمار، والدول المتآمرة، والشعب الصامد...الدم أضحى ماء في غزة، فبحر النجيع الذي أغرقت إسرائيل به القطاع، مصدره عربي ومنفذه عبري.ربما هي المرة الثانية التي ينجح العرب بالتأثير في تارخيهم الحديث، لكن تأثيرهم جاء تآمريا..تماما كما في المرة الاولى إبان حرب تموز.في تموز 2006 كان إيهود أولمرت يتلمس خطاه في الحكم، لم يكن قد جاوز في السلطة الأشهر الثلاثة، ضرب وقتل ودمر، وفي النهاية فشل....اليوم وعلى بعد أشهر ثلاثة أخرى من نهاية عهده، ها هو الشخص ذاته يضرب ويقتل ويدمر، وفي النهاية سيفشل...في غزة كما في لبنان، من لا يريد من العرب دعما وتضامنا، إنما حيادا وكفا عن التآمر....فلا أحد يتوقع من السعوديين أو المصريين أو الأردنيين مواقف أو أفعال لأن الأنظمة في هذه الدول عاجزة عن حكم نفسها أصلا، وهي على الأرجح مقتنعة بما يحصل.إلى اللقاء...علي

ليست هناك تعليقات:

Al-Mayadeeen Feeds